اخبار الألعاب

فشل لعبة Battlefield 2042 لدرجة حصول لعبة “زراعة” على لاعبين أكثر منها!

لعبة Battlefield 2042 صدرت منذ فترة ليست بالبعيدة على الإطلاق، وكان من المتوقع أن تصير من الأعلى تحميلًا ولعبًا على الإطلاق في جميع منصات اللعب، خصوصًا منصة Steam التي عملت EA على تدشين معظم ألعابها الأيقونية فيها لسنين خلف سنين. لكن يبدو أن الانطلاقة لم تكن قوية كما نعتقد، أتت اللعبة مليئة بالمشاكل التقنية المزعجة جدًا، والتي استطاعت أن تجعل عدد اللاعبين في نفس الوقت من الأسوأ على الإطلاق في تاريخ سلسلة باتلفيلد حصرًا. الكوميدي بالنسبة للبعض هو أن عدد لاعبي الجزء الأول من باتلفيلد أونلاين أقوى وأفضل بمراحل من أحدث جزء (بالرغم من فارق الجرافيك العملاق لصالح الجزء السادس الجديد).

مع مرور الأيام، قررت لعبة Battlefield 2042 إظهار المساوئ أكثر وأكثر، حتى وصلنا إلى مرحلة باتت فيها ألعاب “محاكاة” تقليدية وضعيفة جدًا على مستوى الجرافيكي؛ أفضل بمراحل من حيث عدد اللاعبين مقارنة باللعبة الجديدة. وهذا ظهر رسميًّا بالفترة الأخيرة عندما اكتشف اللاعبون على مستوى العالم أن لعبة Farming Simulator 22 لها عدد لاعبين في نفس الوقت أكبر بكثير من الخاص بلعبة باتلفيلد السادسة الجديدة.

فشل لعبة Battlefield 2042 لدرجة حصول لعبة "زراعة" على لاعبين أكثر منها!

الفارق الرقمي ليس قليلًا كما تعتقد، إنه كبير فعلًا، وكبير بصورة مرعبة أيضًا. في وقت أخذ لقطة الشاشة المدرجة في هذا الخبر، كان اللاعبون في باتلفيلد الجديدة عددهم هو 47 ألف لاعب، بينما عدد لاعبي لعبة محاكاة الزراعة (أجل، مجرد لعبة محاكاة فعلًا) هو 76 ألف لاعب بالتمام والكمال، متفوقة أيضًا على لعبة GTA V بحوالي ألف لاعب. بينما بالطبع تتصدر لعبة Halo Infinite القوائم بـ 117 ألف لاعب، وتتفوق على الكل لعبة كونتر سترايك الأيقونية بحوالي 600 ألف لاعب دفعة واحدة.

الجدير بالذكر أنه بالأيام الماضية اكتشف اللاعبون الكثير من المشاكل الجديدة في اللعبة، سواء كانت بسبب البرمجة أو التحريك، أو حتى الرؤية الفنية. اللعبة بالمجمل أتت أسفل نيران اللاعبين والنقاد حتى هذه اللحظة. وبالرغم من ذلك، رقم 40 ألف لاعب ليس بالسيء بالنسبة للعبة جديدة، لكنه بالتأكيد سيء جدًا مقارنة بتاريخ باقي ألعاب السلسلة على منصة الحاسوب الشهيرة: ستيم.

والآن، هل لعبتم اللعبة الجديدة؟

المصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى